هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل في :: منتديات ثار الله الإسلامي :: . للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

facebook

.::||[ آخر المشاركات ]||::.
تغطيات إصدارات الشيعة في شهر م... [ الكاتب : أبو حيدر - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 79 ]       »     الإمام الحسين عليه السلام. [ الكاتب : أبو حيدر - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 39 ]       »     النبي محمد (ص) الحق والحقيقة -... [ الكاتب : أبو حيدر - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 45 ]       »     معاجز الإمام علي (ع) - أحمد ال... [ الكاتب : أبو حيدر - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 39 ]       »     شرح سورة الاخلاص - الحاج رحيم ... [ الكاتب : أبو حيدر - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 38 ]       »     فضل قراءة سوره الإخلاص - السيد... [ الكاتب : أبو حيدر - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 37 ]       »     الغدير مظلومٌ - اية الله الفقي... [ الكاتب : أبو حيدر - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 80 ]       »     في رحاب الغدير - اية الله الفق... [ الكاتب : أبو حيدر - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 73 ]       »     منهج الغدير - اية الله الفقيه ... [ الكاتب : أبو حيدر - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 66 ]       »     إبراهيم ( عليه السلام ) يذبح و... [ الكاتب : الشيخ محمد العبدالله - آخر الردود : الشيخ محمد العبدالله - عدد الردود : 3 - عدد المشاهدات : 140 ]       »    



 
 عدد الضغطات  : 1850  
 عدد الضغطات  : 748  
 عدد الضغطات  : 657


الإهداءات



يتم تحميل بيانات الشريط . . . . اذا لم تظهر البيانات رجاء قم بتحديث الصفحة مرة اخرى
إضافة رد
#1  
قديم 05-13-2011, 02:51 PM
الشيخ حسن العبد الله
مشرف
الشيخ حسن العبد الله غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 232
 تاريخ التسجيل : Nov 2010
 فترة الأقامة : 1430 يوم
 أخر زيارة : 03-18-2014 (09:42 PM)
 المشاركات : 353 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
Horse2 فتن الشام قبل الظهور



. . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 78
مقدمة
غربة الاسلام وتداعي الأمم على المسلمين * 41 "

يوشك أن تداعى عليكم الأمم من كل أفق ، كما تداعى الاكلة على قصعتها ، قال قلنا : يا رسول الله ، أمن قلة بنا يومئذ ؟
قال : أنتم يومئذ كثير ، ولكن تكونون غثاء كغثاء السيل ، ينتزع المهابة من قلوب عدوكم ، ويجعل في قلوبكم الوهن
قال قلنا : وما الوهن ؟
قال : حب الحياة وكراهية الموت " * * 41
المصادر : * : الطيالسي : ص 133 ح‍. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 81


الفتن المتصلة بظهور المهدي ( ع ) * 43 "

ستكون بعدي فتن :
منها فتنة الأحلاس ، يكون فيها حرب وهرب ،
ثم بعدها فتن أشد منها ،
ثم تكون فتنة كلما قيل انقطعت تمادت ، حتى لا يبقى بيت إلا دخلته ولا مسلم إلا صكته ،
حتى يخرج رجل من عترتي " *


المفردات :
الأحلاس : جمع حلس وهو الكساء الذي يلي ظهر البعير تحت القتب ، شبهت به للزومها ودوامها .
صكته : ضربته مباشرة بشدة . * . * 43 المصادر : * : ابن حماد : ص 10 حدثنا الوليد بن مسلم ، عن إسماعيل بن رافع ، عمن حدثه ، عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
وفي : ص 9 حدثنا الوليد بن مسلم ، عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر ، عن عمير بن هاني قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : بتفاوت ، فيه "

ثم تكون فتنة الدهيم ، كلما قيل انقطعت تمادت ، حتى لا يبقى بيت من العرب إلا دخلته ، يقاتل فيها الرجل لا يدري على حق يقاتل أم على باطل ، فلا يزالون كذلك حتى يصيروا إلى فسطاطين ،
فسطاط إيمان لا نفاق فيه
وفسطاط نفاق لا إيمان فيه ،
فإذا هما اجتمعا فأبصر الدجال اليوم أو غد " .
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 83 - 84
:


الحاكم : ج 4 ص 465 بسند آخر ، عن أبي سعيد الخدري : وفيه " .

ينزل بأمتي في آخر الزمان بلاء شديد من سلطانهم لم يسمع بلاء أشد منه ، حتى تضيق عنهم الأرض الرحبة ، وحتى يملأ الأرض جورا وظلما ، لا يجد المؤمن ملجأ يلتجئ إليه من الظلم ، فيبعث الله عز وجل رجلا من عترتي .
لا تدخر الأرض من بذرها شيئا إلا أخرجته . إلا صبه الله عليهم مدرارا . يعيش فيهم سبع سنين أو ثمان أو تسع ، تتمنى الاحياء الأموات مما صنع الله عز وجل بأهل الأرض من خيره ) .
وقال " هذا حديث صحيح الاسناد ولم يخرجاه " وقد رواه ابن حجر في صواعقه عن الحاكم في صحيحه ، بهذا اللفظ " يحل بأمتي في آخر الزمان بلاء شديد من سلاطينهم ، لم يسمع بلاء أشد منه ، حتى لا يجد الرجل ملجأ ، فيبعث الله رجلا من عترتي أهل ‹ صفحة 84 › بيتي يملأ الأرض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا ، يحبه ساكن الأرض وساكن السماء ، وترسل السماء قطرها وتخرج الأرض نباتها لا تمسك فيها شيئا سبع سنين أو ثمانيا أو تسعا ، يتمنى الاحياء الأموات مما صنع الله بأهل الأرض من خيره ، وروى الطبراني
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) -

الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 86
تكون فتنة ، ثم تتبعها أخرى ، لا تكن ( كذا ) الأولى في الآخرة إلا كثمرة السوط تتبعه ذباب السيف ،
ثم تكون فتنة فلا يبقى لله محرم إلا استحل ،
ثم يجتمع الناس على خيرهم رجلا ، تأتيه إمارته هنيئا وهو في بيته " *

المفردات : ثمرة السوط : طرفه من أسفله ، ذباب السيف : طرفه الذي يضرب به ، ولعل المقصود تفاقم الفتن من الشديد إلى الأشد كما يدل عليه الحديث الساب
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 87 - 88
46 "


تكون في أمتي أربع فتن ، يصيب أمتي في آخرها فتن مترادفة ،
فالأولى تصيبهم فيها بلاء حتى يقول المؤمن هذه مهلكتي ثم تنكشف . والثانية حتى يقول المؤمن هذه مهلكتي ثم تنكشف .
والثالثة كلما قيل انقضت تمادت . والفتنة الرابعة تصيرون فيها إلى الكفر .
إذا كانت الإمعة مع هذا مرة ومع هذا مرة بلا إمام ولا جماعة ، ثم المسيح ، ثم طلوع الشمس من مغربها ، ودون الساعة اثنان وسبعون دجالا ، منهم من لا يتبعه إلا رجل واحد " *

المفردات : الإمعة الذي لا رأي له بل يتبع جو الناس .
مهلكتي : اسم فاعل ، أو اسم مصدر بفتح الميم . * . * 46
المصادر : * : ابن حماد : ص 9 حدثنا الحكم بن نافع ، عن أرطاة بن المنذر ، قال بلغنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : * : جمع الجوامع : ج 1 ص 481 عن نعيم بن حماد في الفتن ، عن الحكم بن نافع ، بلاغا . * : كنز العمال : ج 11 ص 163 ح‍ 31050 عن ابن حماد بتفاوت يسير .

ملاحظ : " لم تفقد الأمة الاسلامية شخصيتها الجماعية كما فقدتها في هذه الفتنة الأخيرة ، ولم يبلغ حكامها في التبعية والإمعية للأمم الأخرى ما بلغه حكام هذين القرنين الأخيرين " 0 * * * 47 "
تكون فتن ثلاث كأمسكم الذاهب ، فتنة تكون بالشام ،
ثم الشرقية هلاك الملوك ،
ثم تتبعها الغربية
وذكر الرايات الصفر .
قال : والغربية هي العمياء " *

المفردات : كأمسكم الذاهب : أي حتمية حدوثها كما حدث أمسكم الذي وقع ومضى . * ( هاش ) * 47 المصادر : * : ابن حماد : ص 10 حدثنا الوليد بن مسلم ، عن عبد الجبار بن رشيد الأزدي ، عن أمه ، عن ‹ صفحة 88 › ربيعة القصير ، عن تبيع ، عن كعب : ولم يسنده إلى النبي صلى الله عليه وسلم . * : عقد الدرر : ص 52 ب‍ 4 ف‍ 1 وقال " أخرجه الإمام أبو عبد الله نعيم بن حماد في كتاب الفتن " .

ملاحظة : " يبدو أن مقصود الراوي في قوله عن كعب " وذكر الرايات الصفر " أن الفتنة الغربية تتضمن الرايات الصفر وتنطبق على ( فتنة ) الفاطميين باعتقاده ، لأنهم أقبلوا من مغرب العالم الاسلامي إلى مصر وغيرها برايات صفر .
لذا فإن هذا الحديث لا دلالة فيه على أن هذه الفتنة الغربية هي فتنة الأوروبيين الحالية ، ولكن أوردناه لاحتمال اختلاف وجهات النظر بشأنه " 0 * * *
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 88
8 "



تكون أربع فتن :
الأولى يستحل فيها الدم ،
والثانية يستحل فيها الدم والمال ، والثالثة يستحل فيها الدم والمال والفروج ،
والرابعة الدجال " * * . * 48

المصادر : * : ابن حماد : ص 8 حدثنا رشدين ، عن ابن لهيعة ، عن أبي معبد ، عن الحسن ، عن عمران بن حصين رضي الله عنه ،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : * : الطبراني ، الكبير : ج 18 ص 180 ح‍ 416
حدثنا موسى بن هارون ، ثنا كامل ابن طلحة الجحدري ، ثنا ابن لهيعة ، حدثني أبو معيد عن الحسن ، عن عمران بن حصين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : كما في ابن حماد ، وليس فيه " والرابعة الدجال "
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 88 - 89
ستكون فتنة لا يهدأ منها جانب إلا جاش منها جانب ، حتى ينادي مناد من السماء أميركم فلان " * * . * 49 المصادر : * : الطبراني ، الأوسط : على ما في مجمع الزوائد ، ومقدمة ابن خلدون ، وعرف السيوطي ، ‹ صفحة 89 › والإذاعة والعطر الوردي .
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 89 - 90
"
تكون فتنة يقال لها السبيطة قتلاها في النار ،
فقلت : وهما مسلمان ؟ ‹ صفحة 90 › قال : وهما مسلمان ،
قلت : وهما مسلمان ؟
قال : وهما مسلمان ،
قلت لم ؟
قال : لأنهم تغالبوا على أمر الدنيا ولم يتغالبوا على أمر الله ،
فقلت قد كان ذلك ،
قال : متى لله أبوك ؟
فقلت فتنة عثمان ،
قال : كلا والذي بعث محمدا بالحق ، حتى يدخل على العرب كلهم حجرها وحتى يأتي الرجل القبر
فيقول يا ليتني كنت مكانك ، وحتى تملأ الأرض ظلما وجورا ،
قلت ثم مه ؟
قال : ثم يبعث الله رجلا يملؤها قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا ، يعيش بضع سنين ، فقلت : وما البضع ؟ قال : زعم أهل الكتاب أنه تسع أو سبع " * المفردات : السبيطة : أي الطويلة ، ويحتمل أن تكون السباطة أي الكناسة ومرمى الأوساخ ، شبهت به لاجتماع الصفات السيئة فيها ، وقد تكون طاؤها في الأصل تاء من السبت بمعنى السكون . * . * 51 المصادر : * : فتن السليلي : على ما في ملاحم ابن طاووس . * : ملاحم ابن طاووس : ص 121 ب‍ 32 قال " من كتاب الفتن للسليلي من رواية عبد الله بن عمر
قال : حدثنا محمد بن جرير قال حدثنا ابن حميد قال : حدثنا الحكم قال : أنبأنا خلاد بن أسلم الصفار ، عن عبد الله بن عيسى ، عن عبد الله بن الحرث ، عن أبيه ، عن عبد الله بن عمر قال : ولم يسنده إلى النبي صلى الله عليه وآله .
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 94
: دلائل الإمامة : ص 249 وبإسناده ( أبو الحسين محمد بن هارون بن موسى عن أبيه ) عن أبي علي النهاوندي قال : حدثنا إسحاق ، عن يحيى بن سليم قال : حدثنا هشام بن حسان عن المعلي بن أبي المعلى ، عن أبي الصديق الناجي ، عن أبي سعيد الخدري قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : " أبشروا بالمهدي فإنه يأتي في آخر الزمان على شدة وزلازل ، يسع الله له الأرض عدلا وقسطا " .
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 101
عبد الرزاق : ج 11 ص 364 365 ح‍ 20751 أخبرنا عبد الرزاق ، عن معمر ، عن الزهري ، عن ابن المسيب

قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " يتقارب الزمان وتظهر الفتن ، ويلقى الشح ، ويكثر الهرج ،
قالوا : أيم هو يا رسول الله ؟ قال : القتل " . * :




ابن أبي شيبة : ج 15 ص 13 ح‍ 18971 بسند آخر إلى أبي موسى قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إن من ورائكم أياما ينزل فيها الجهل ويرفع فيها العلم ، ويكثر فيها الهرج ، قالوا : يا رسول الله وما الهرج ؟
قال : القتل " .
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
معجم أحاديث الإمام المهدي (ع) - الشيخ علي الكوراني العاملي - ج 1 - ص 406 - 410
*


فتنة بلاد الشام * 266 "


تكون فتنة بالشام ، كأن أولها لعب الصبيان تطفو من جانب وتسكن من جانب ، فلا تتناهى حتى ينادي مناد : إن الأمير فلان " * *

( * 266 المصادر : * : عبد الرزاق : ج 11 ص 361 ح‍ 20746 أخبرنا عبد الرزاق ، عن معمر ، عن رجل ، عن ابن المسيب قال :
وقال " فيقبل ابن المسيب يديه ، حتى أنهما لتنتفضان ،
ثم يقول : ذاكم الأمير حقا ، ذاكم الأمير حقا " . * : ابن حماد : ص 63 عن ابن المبارك و عبد الرزاق ، عن معمر ، عن رجل ، عن سعيد بن المسيب قال : ولم يسنده إلى النبي صلى الله عليه وآله " تكون بالشام فتنة كلما سكنت من جانب طمت من جانب حتى ينادي منادى من السماء إن أميركم فلان " . وفي : ص 92 كما في روايته الأولى بتفاوت يسير ، وفيه " تكون فتنة كأن أولها لعب الصبيان . ألا إن الأمير فلان . ذلكم الأمير حقا ثلاث مرات " . وفي : ص 93 حدثنا ابن وهب ، عن إسحاق بن يحيى ، عن محمد بن بشر بن هشام ، عن ابن المسيب ، قال " تكون فتنة بالشام كأن لعب الصبيان ، ثم لا يستقيم أمر الناس على شئ ولا تكون لهم جماعة ، حتى ينادي مناد من السماء عليكم بفلان ، وتطلع كف تشير " . * : عرف السيوطي ، الحاوي : ج 2 ص 75 عن رواية ابن حماد الثانية . * : برهان المتقي : ص 73 ب‍ 1 ح‍ 5 عن عرف السيوطي . * : فرائد فوائد الفكر : ص 8 ب‍ 3 عن ابن حماد ، وابن المنادي 0 * * * 267 " أحذركم سبع فتن تكون بعدي ، فتنة تقبل من المدينة ، وفتنة بمكة ، ‹ صفحة 407 › وفتنة تقبل من اليمن ، وفتنة تقبل من الشام . وفتنة تقبل من المشرق ، وفتنة من قبل المغرب ، وفتنة من بطن الشام وهي فتنة السفياني " * * . * 267 المصادر : * : ابن حماد : ص 8 9 حدثنا يحيى بن سعيد العطار ، حدثنا حجاج ، رجل منا ، عن الوليد بن عياش قال : قال عبد الله بن مسعود رضي الله عنه : قال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : وقال " فقال ابن مسعود : منكم من يدرك أولها ، ومن هذه الأمة من يدرك آخرها . قال الوليد بن عياش : فكانت فتنة المدينة من قبل طلحة والزبير ، وفتنة مكة فتنة ابن الزبير ، وفتنة اليمن من قبل نجده ، وفتنة الشام من قبل بني أمية ، وفتنة المشرق من قبل هؤلاء " . * : الحاكم : ج 4 ص 468 كما في ابن حماد بسنده إليه إلى ابن عياش " أخو أبي بكر بن عياش عن إبراهيم ، عن علقمة قال : قال ابن مسعود رضي الله عنه : قال لنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم " : وفيه " . وفتنة تقبل من المغرب . وهي السفياني " ثم ذكر قول ابن مسعود المتقدم ، وقال " هذا حديث صحيح الاسناد ولم يخرجاه " . ولم يذكر قول الوليد " وفتنة اليمن من قبل نجده " . * عقد الدرر : ص 71 ب‍ 4 ف‍ 2 كما في الحاكم بتفاوت يسير ، وقال " أخرجه الحافظ أبو عبد الله الحاكم في مستدركه ، وأخرجه الحافظ أبو عبد الله نعيم بن حماد في كتاب الفتن " . * : الدر المنثور : ج 5 ص 241 عن الحاكم بتفاوت يسير . * : جمع الجوامع : ج 1 ص 24 عن ابن حماد ، والحاكم . * : كنز العمال ج 11 ص 116 ح‍ 30840 عن الحاكم . * : فرائد فوائد الفكر : ص 15 ب‍ 5 عن الحاكم وفيه " فتنة بمكة تقبل من اليمن " . ملاحظة : " الفتن المذكورة في الحديث مطلقة غير محددة ما عدا فتنة السفياني التي هي آخرها والتي يظهر على أثرها المهدي عليه السلام كما نصت الأحاديث الأخرى ، وما ذكره الوليد بن عياش هو تطبيقات منه ، وقوله من قبل هؤلاء يقصد العباسيين " 0 * * * 268 " ( يرسل الله ) على أهل الشام من يفرق جماعتهم حتى لو قاتلتهم الثعالب غلبتهم ، وعند ذلك يخرج رجل من أهل بيتي في ثلاث رايات ، المكثر يقول خمسة عشر ألفا ، والمقلل يقول إثنا عشر ألفا ، أمارتهم أمت أمت ، على ( كل ) راية منها رجل يطلب الملك أو ( يبتغا ) له الملك ، ‹ صفحة 408 › فيقتلهم الله جميعا ، ويرد الله على المسلمين إلفتهم وقاصتهم وبزارتهم " * المفردات : إمارتهم أمت : شعارهم ، ولم نجد معنى مناسبا لقاصتهم وبزارتهم ولعلهما من الألفاظ العامية التي كانت في القرن الثاني ، وفي بعض النسخ " قاصيتهم ودانيتهم " أي يجمع شملهم ويوحد كلمتهم ، ويفهم من رواية ابن حماد الثانية أن معناهما يتصل بحرية المسلمين وأمنهم السياسي الذي يتحقق على يد المهدي عليه السلام " . ) * 268 المصادر : * : ابن حماد : ص 96 حدثنا رشدين ، عن ابن لهيعة ، عن عياش بن عباس الزرقي ، عن ابن زرير ، عن علي رضي الله عنه قال : قال رسول الله : وقال " قال ابن لهيعة : وأخبرني إسرائيل بن عباد ، عن محمد بن علي مثله ، إلا أنه قال تسع رايات سود " . وفيها : حدثنا ابن وهب ، عن ابن لهيعة ، عن الحرث بن يزيد ، سمع ابن زرير الغافقي سمع عليا يقول " يخرج في أثني عشر ألفا إن قلوا ، أو خمسة عشر ألفا إن كثروا ، يسير الرعب بين يديه ، لا يلقاه عدو إلا هزمهم بإذن الله ، شعارهم أمت أمت ، لا يبالون في الله لومة لائم ، فيخرج إليهم سبع رايات من الشام فيهزمهم ويملك ، فترجع إلى الناس محبتهم ونعمتهم وقاصتهم وبزارتهم ، فلا يكون بعدهم إلا الدجال . قلنا وما القاصة والبزارة قال : يقبض الامر حتى يتكلم الرجل بما شاء لا يخشى شيئا " . وفي : ص 97 حدثنا الوليد ، عن ليث بن سعد ، عن عياش بن عباس ، القتباني عمن حدثه ، عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال " يسير بهم في اثني عشر ألفا إن قلوا أو خمسة عشر ألفا إن كثروا ، شعارهم أمت أمت ، حتى يلقاه السفياني فيقول : أخرجوا إلي ابن عمي حتى أكلمه . فيخرج إليه فيكلمه ، فيسلم له الامر ويبايعه ، فإذا رجع السفياني إلى أصحابه ندمه ( ندمته ) كلب ، فيرجع ليستقيله فيقيله ، فيقتتل هو وجيش السفياني على سبع رايات ، كل صاحب راية منهم يرجو الامر لنفسه فيهزمهم المهدي . قال أبو هريرة : فالمحروم من حرم نهب كلب " . * : الطبراني ، الأوسط : ج 1 ص 203 ح‍ 293 حدثنا أحمد بن رشدين قال : حدثنا محمد بن سفيان الحضرمي قال : حدثنا ابن لهيعة ، عن عياش بن عباس و عبد الله بن رزين ، عن علي بن أبي طالب قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " يكون في آخر الزمان فتنة يحصل الناس فيها كما يحصل الذهب والفضة من المعدن " . * : الحاكم : ج 4 ص 553 بسند آخر عن عبد الله بن زرير الغافقي يقول : سمعت علي بن أبي طالب رضي الله عنه يقول " ستكون فتنة يحصل الناس منها كما يحصل الذهب في المعدن ، ‹ صفحة 409 › فلا تسبوا أهل الشام وسبوا ظلمتهم فإن فيهم الابدال . وسيرسل الله إليهم سيبا من السماء فيفرقهم حتى لو قاتلتهم الثعالب غلبتهم ، ثم يبعث الله عند ذلك رجلا من عترة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم في اثني عشر ألفا ، يقاتلهم أهل سبع رايات ليس من صاحب راية إلا وهو يطمع بالملك فيقتتلون ويهزمون ، ثم يظهر الهاشمي ، فيرد الله إلى الناس إلفتهم ونعمتهم ، فيكونون على ذلك حتى يخرج الدجال " وقال " هذا حديث صحيح الاسناد ولم يخرجاه " . * : تهذيب ابن عساكر : ج 1 ص 72 كما في الحاكم ، بتفاوت يسير ، مرسلا عن علي ( ع ) عن النبي صلى الله عليه وآله : وفيه " يكون آخر الزمان فتنة . فعند ذلك يخرج خارج من أهل بيتي في . يلقون سبع رايات تحت كل راية منها رجل يطلب الملك ، فيقتلهم الله جميعا ، ويرد الله إلى المسلمين إلفتهم ونعمتهم وقاصيهم وبداريهم ( كذا )


وقال " قال الطبراني : لم يرو هذا الحديث إلا زيد بن أبي الزرقاء ، وهذا وهم من الطبراني ، فقد رواه الوليد بن مسلم أيضا عن ابن لهيعة ، ورواه الحارث بن يزيد المصري ، فوقفه على علي ولم يرفعه " . * : عقد الدرر : ص 44 ب‍ 4 ف‍ 1 وقال " أخرجه الحافظ أبو عبد الله الحاكم في مستدركه " . * : مقدمة ابن خلدون : ص 252 ف‍ 53 كما في الحاكم بتفاوت ، ع%





آخر تعديل الشيخ حسن العبد الله يوم 06-28-2012 في 07:22 PM.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




الساعة الآن 10:54 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Support : Bwabanoor.Com
HêĽм √ 3.1 BY:
! ωαнαм ! © 2010
منتديات دعوة الاسلامية