هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل في :: منتديات ثار الله الإسلامي :: . للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

facebook

.::||[ آخر المشاركات ]||::.
دورة التمييز والابتكار في اعما... [ الكاتب : نورهان ميتك - آخر الردود : نورهان ميتك - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 17 ]       »     دورة المراجعة المالية والاداري... [ الكاتب : نورهان ميتك - آخر الردود : نورهان ميتك - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 14 ]       »     دورة الادارة الاستراتيجية في ا... [ الكاتب : نورهان ميتك - آخر الردود : نورهان ميتك - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 16 ]       »     دورات صحة و سلامة الغذاء لعام ... [ الكاتب : نورهان ميتك - آخر الردود : نورهان ميتك - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 13 ]       »     دورة الثقافة التنظيمية ودورهـا... [ الكاتب : نورهان ميتك - آخر الردود : نورهان ميتك - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 21 ]       »     #دورات #الهندسة #المدنية و #ال... [ الكاتب : نورهان ميتك - آخر الردود : نورهان ميتك - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 29 ]       »     دورة تشغيل و صيانة مولدات البخ... [ الكاتب : نورهان ميتك - آخر الردود : نورهان ميتك - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 28 ]       »     دورة التحقيق في الحوادث في مجا... [ الكاتب : نورهان ميتك - آخر الردود : نورهان ميتك - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 23 ]       »     دورة تفتيش المواد 2018 2019 [ الكاتب : نورهان ميتك - آخر الردود : نورهان ميتك - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 32 ]       »     دبلوم التأمين وادارة المخاطر #... [ الكاتب : نورهان ميتك - آخر الردود : نورهان ميتك - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 25 ]       »    



 
 عدد الضغطات  : 5579  
 عدد الضغطات  : 2076  
 عدد الضغطات  : 2317


الإهداءات



يتم تحميل بيانات الشريط . . . . اذا لم تظهر البيانات رجاء قم بتحديث الصفحة مرة اخرى
إضافة رد
#1  
قديم 01-24-2011, 12:01 AM
الفاروق الاعظم
مشرف عام
الفاروق الاعظم غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل : May 2010
 فترة الأقامة : 3098 يوم
 أخر زيارة : 03-27-2018 (02:47 PM)
 المشاركات : 1,421 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي التبرّك عند أهل البيت(عليهم السلام)



التبرّك عند أهل البيت(عليهم السلام)

بعد أن أثبتنا في المباحث المتقدّمة، مشروعية التبرك عند جميع طوائف المسلمين، واقرار النبي(صلى الله عليه وآله)له، وأبطلنا حجج القائلين بأن التبرك مختصّ بالنبي(صلى الله عليه وآله)، منتف عن غيره من هذه الاُمّة، وأثبتنا أن دأب الصحابة والتابعين الأخيار كان الاستمرار على هذا النهج في التبرك بآثار النبي(صلى الله عليه وآله) وأهل بيته(عليهم السلام) وحتى بالصالحين من هذه الاُمّة.

لابد أن نورد بعض الأخبار حول التبرك عند أهل بيت النبوة(عليهم السلام)وحثّهم عليه وترغيبهم فيه:




رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011, 12:01 AM   #2
الفاروق الاعظم
مشرف عام


الصورة الرمزية الفاروق الاعظم
الفاروق الاعظم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 03-27-2018 (02:47 PM)
 المشاركات : 1,421 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي تبركهم بقبر النبيّ(صلى الله عليه وآله)



تبركهم بقبر النبيّ(صلى الله عليه وآله)

1 ـ لما حانت وفاة الإمام الحسن بن علي(عليهما السلام)، أوصى الى أخيه الحسين(عليه السلام)، فكان ممّا أوصاه به، أنّه قال: فإذا قضيت نحبي فغمّضني وغسّلني وكفّني وأدخلني على سريري الى قبر جدّي رسول الله(صلى الله عليه وآله)لاُجدّد به عهداً، ثم ردّني الى قبر جدّتي فاطمة [بنت أسد] رضي الله عنها فادفنّي هناك(1).


____________

1- بحار الأنوار: 44 / 156.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 75
--------------------------------------------------------------------------------

2 ـ عن محمد بن مسعود، قال: رأيت أبا عبدالله [الصادق] (عليه السلام) انتهى الى قبر النبي(صلى الله عليه وآله)، فوضع يده عليه(1).

3 ـ عن ابن فضال، قال: رأيت أبا الحسن(عليه السلام) وهو يريد أن يودع للخروج الى العمرة، فأتى القبر من موضع رأس رسول الله(صلى الله عليه وآله)، بعد المغرب، فسلّم على النبي(صلى الله عليه وآله)، ولزق بالقبر(2).

4 ـ لمّا عزم الإمام الحسين(عليه السلام) الخروج من مكة ـ بعد موت معاوية ـ خرج من منزله ذات ليلة وأقبل الى قبر جدّه(صلى الله عليه وآله)، فقال: السلام عليك يا رسول الله، أنا الحسين بن فاطمة فرخك وابن فرختك، ثم جعل يبكي عند القبر، حتى إذا كان قريباً من الصبح، وضع رأسه على القبر فأغفى(3)...

5 ـ عن الرضا(عليه السلام)، قال: لما أردت الخروج من المدينة الى خراسان، جمعت عيالي فأمرتهم أن يبكوا عليّ حتى أسمع بكاءهم، ثم فرقت فيهم اثني عشر ألف دينار، ثم قلت لهم: إنّي لا أرجع الى عيالي أبداً، ثم أخذت أبا جعفر فأدخلته المسجد ووضعت يده على حافة القبر وألصقته به، واستحفظته برسول الله(صلى الله عليه وآله)(4).


____________

1- بحار الأنوار: 100/154.

2- المصدر السابق: 157.

3- بحار الأنوار: 44/328، الفتوح لابن أعثم: 5/26.

4- الأنوار البهيّة: 110.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011, 12:02 AM   #3
الفاروق الاعظم
مشرف عام


الصورة الرمزية الفاروق الاعظم
الفاروق الاعظم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 03-27-2018 (02:47 PM)
 المشاركات : 1,421 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي تبرّكهم بآثار بعضهم (عليهم السلام)



--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 76
--------------------------------------------------------------------------------



تبرّكهم بآثار بعضهم (عليهم السلام)

1 ـ عن سليمان بن خالد ومحمّد بن مسلم قالا: مضينا الى الحيرة فاستأذنا ودخلنا الى أبي عبدالله(عليه السلام) فجلسنا إليه وسألنا عن أمير المؤمنين(عليه السلام) فقال: إذا خرجتم فجزيتم الثويّة والقائم وصرتم من النجف على غلوة أو غلوتين، رأيتم ذكوات بيضاً بينها قبر قد جرفه السيل، ذاك قبر أمير المؤمنين(عليه السلام). قال: فغدونا من غد فجزنا الثويّة والقائم، وإذا ذكوات بيض فجئناها، فإذا القبر كما وصف قد جرفه السيل، فنزلنا فسلّمنا وصلّينا عنده ثم انصرفنا، فلمّا كان من الغد غدونا الى أبي عبدالله(عليه السلام)فوصفنا له فقال: أصبتم، أصاب الله بكم الرشاد(1).

2 ـ عن أبان بن تغلب قال: كنت مع أبي عبدالله(عليه السلام)، فمرّ بظهر قبر فنزل فصلّى ركعتين، ثم تقدم قليلاً فصلّى ركعتين، ثم سار قليلاً فنزل فصلّى ركعتين، ثم قال: هذا موضع قبر أمير المؤمنين(عليه السلام)، قلت: جعلت فداك، فما الموضعين اللذين صلّيت فيهما؟ قال: موضع رأس الحسين(عليه السلام)، وموضع منبر القائم(2).

3 ـ كان أهل البيت(عليهم السلام) يتبركون بحجر في بيت فاطمة(عليها السلام)، وعن علي بن موسى الرضا(عليه السلام)قال: أنّه ولدت فاطمة(عليها السلام) الحسن والحسين على

____________

1- بحار الأنوار: 100 / 237.

2- المصدر السابق: 100/241.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 77
--------------------------------------------------------------------------------

ذلك الحجر، أو كانت فاطمة تصلّي إليها(1).

........................................
____________

1- وفاء الوفا للسمهودي: 1/572.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011, 12:03 AM   #4
الفاروق الاعظم
مشرف عام


الصورة الرمزية الفاروق الاعظم
الفاروق الاعظم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 03-27-2018 (02:47 PM)
 المشاركات : 1,421 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



التبرّك والاستشفاء بتربة الحسين(عليه السلام)

1 ـ عن أبي اليسع، قال: سأل رجل أبا عبدالله (عليه السلام) وأنا أسمع عن الغسل إذا أتى قبر الحسين(عليه السلام)، قال: أجعله قبلة إذا صلّيت؟ قال: تنح هكذا ناحية. قال: آخذ من طين قبره ويكون عندي أطلب بركته؟ قال: نعم، أو قال: لا بأس بذلك(2).

2 ـ عن أبي يعفور، قال: قلت لأبي عبدالله (عليه السلام): يأخذ الإنسان من طين قبر الحسين(عليه السلام)فينتفع به ويأخذه غيره فلا يتنفع به، فقال: لا والله، لا يأخذه أحد وهو يرى أن الله ينفعه به إلاّ نفعه به(3).

3 ـ عن الصادق(عليه السلام): إن الله جعل تربة الحسين(عليه السلام) شفاءً من كل داء، وأماناً من كل خوف، فإذا أخذها أحدكم فليقبّلها وليضعها على عينه وليمرّها على جسده(4).

4 ـ عن اليقطيني، قال: بعث إليّ أبو الحسن الرضا(عليه السلام) رزم ثياب وغلماناً ـ الى أن قال ـ، فلمّا أردت أن اعتبئ الثياب رأيت في أضعاف الثياب طيناً، فقلت للرسول ما هذا؟ فقال: ليس توجّه بمتاع إلاّ جعل فيه طيناً من قبر الحسين(عليه السلام)، ثم قال الرسول(صلى الله عليه وآله):


____________

2- بحار الأنوار: 83/320.

3- بحار الأنوار 101/119، الوسائل: 10/409.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 78
--------------------------------------------------------------------------------

قال أبو الحسن(عليه السلام): هو أمان بإذن الله(1).

5 ـ سأل رجل أبا عبدالله(عليه السلام)، قال: آخذ من طين قبر الحسين يكون أطلب بركة؟ قال: لا بأس بذلك(2).

6 ـ إن الصادق(عليه السلام) مرض فأمر من عنده أن يستأجروا له أجيراً يدعو عند قبر الحسين(عليه السلام)، فوجدوا رجلاً فقالوا له ذلك، فقال: أنا أمضي، ولكن الحسين إمام مفترض الطاعة، وهو إمام مفترض الطاعة! فرجعوا الى الصادق(عليه السلام) وأخبروه، فقال: هو كما قال، ولكن ما عرف أن لله بقاعاً يستجاب فيها الدعاء، فتلك البقعة من تلك البقاع(3).

7 ـ عن أبي الحسن(عليه السلام)، قال: ما على أحدكم إذا دفن الميت ووسّده بالتراب، أن يضع مقابل وجهه لبنة من طين الحسين(عليه السلام) ولا يضعها تحت رأسه(4).

8 ـ كان لأبي عبدالله [الصادق] (عليه السلام) خريطة ديباج صفراء فيها تربة أبي عبدالله [الحسين] (عليه السلام)، فكان إذا حضرت الصلاة صبّه على سجادة وسجد عليه، ثم قال: السجود على تربة الحسين(عليه السلام)يخرق

____________

(3 و 4) المصدر السابق.

2- الوسائل: 10/415، البحار: 101/125.

3- الوسائل: 10/421 ـ 422.

4- بحار الأنوار: 101/136.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 79
--------------------------------------------------------------------------------

الحجب السبع(1).

9 ـ عن الصادق جعفر بن محمد(عليهما السلام)، قال: إن فاطمة بنت رسول الله(صلى الله عليه وآله)، كانت سبحتها من خيط صوف مفتّل معقود عليه عدد التكبيرات، وكانت(عليها السلام) تديرها بيدها، تكبّر وتسبّح، حتى قتل حمزة بن عبدالمطلب، فاستعملت تربته وعملت التسابيح، فاستعملها الناس، فلمّا قتل الحسين صلوات الله عليه، عُدل بالأمر إليه، فاستعملوا تربته لما فيه من الفضل والمزية(2).

10 ـ سُئل أبا عبدالله(عليه السلام) عن استعمال التربتين من طين قبر حمزة وقبر الحسين(عليه السلام)، والتفاضل بينهما، فقال(عليه السلام): السبحة التي هي من طين قبر الحسين(عليه السلام) تسبّح بيد الرجل من غير أن يسبّح(3).

11 ـ عن الصادق(عليه السلام): من أدار الحجير من تربة الحسين(عليه السلام)فاستغفر مرة واحدة كتب الله له سبعين مرة، وإن مسك السبحة ولم يسبّح بها، ففي كل حبة منها سبع مرات(4).

12 ـ عن محمّد بن مسلم، قال: سمعت أبا جعفر وجعفر بن محمد(عليهما السلام) يقولان: إن الله عوّض الحسين(عليه السلام) من قتله أن الإمامة في ذريته

____________

1- بحار الأنوار: 101/135.

2- بحار الأنوار: 101/133.

3- المصدر السابق.

4- المصدر السابق: 101/136.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 80
--------------------------------------------------------------------------------

والشفاء في تربته وإجابة الدعاء عند قبره(1).

13 ـ عن ابن عباس، عن النبي(صلى الله عليه وآله) أنه أخبره بقتل الحسين(عليه السلام)الى أن قال: ألا وإن الإجابة تحت قبّته، والشفاء في تربته، والأئمة من ولده(2).

14 ـ عن الحارث بن المغيرة قال: قلت لأبي عبدالله(عليه السلام): إنّي رجل كثير العلل والأمراض وما تركت دواء إلاّ تداويت به، فقال لي: أين أنت عن طين قبر الحسين بن علي(عليهما السلام)، فإنّ فيه شفاء من كل داء، وأمناً من كل خوف، فإذا أخذته فقل هذا الكلام (اللهمّ إنّي أسألك بحق هذه الطينة، وبحق الملك الذي أخذها، وبحق النبي الذي قبضها، وبحق الوصي الذي حلّ فيها، صلّ على محمّد وآل محمد وأهل بيته، وافعل بي كذا وكذا)(3).

15 ـ عن محمّد بن مسلم: أنه كان مريضاً، فبعث إليه أبو عبدالله(عليه السلام) بشراب فشربه، فكأنّما نشط من عقال، فدخل عليه فقال: كيف وجدت الشراب؟ فقال: لقد كنت آيساً من نفسي فشربته فأقبلت إليك فكأنّما نشطت من عقال. فقال: يا محمد، إن الشراب الذي شربته كان فيه من طين قبور آبائي، وهو أفضل ما نستشفي به فلا تعدل به، فإنّا نسقيه صبياننا ونساءنا فنرى منه كل خير(4).


____________

1- الوسائل: 10/329.

2- الوسائل: 10/352، كفاية الأثر للخزاز: 290.

3- بحار الأنوار: 101/118.

4- بحار الأنوار: 101/118.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 81
--------------------------------------------------------------------------------

16 ـ عن الصادق(عليه السلام): حنّكوا أولادكم بتربة الحسين فإنها أمان(1).

17 ـ عن الصادق(عليه السلام): في طين قبر الحسين(عليه السلام) الشفاء من كل داء، وهو الدواء الأكبر(2).

18 ـ عن أبي عبدالله(عليه السلام) قال: من أصابه علّة فبدأ بطين قبر الحسين(عليه السلام)شفاه الله من تلك العلّة، إلاّ أن تكون علّة السام(3).

19 ـ عن أبي الحسن الرضا(عليه السلام)، قال: كل طين حرام كالميتة والدم وما اُهلَّ لغير الله به، ما خلا طين قبر الحسين(عليه السلام)، فإنّ فيه شفاء من كل داء(4).

20 ـ عن أبي عبدالله(عليه السلام)، قال: أكل الطين حرام على بني آدم، ما خلا طين قبر الحسين(عليه السلام)، من أكله من وجع شفاه الله(5).

21 ـ عن أبي جعفر [الباقر] (عليه السلام)، قال: طين قبر الحسين(عليه السلام)شفاء من كل داء، وأمان من كل خوف، وهو لما أخذ له(6).

.................................................. ..............
____________

1- المصدر السابق.

2- بحار الأنوار: 101/118.

3- المصدر السابق.

4- المصدر السابق: 101/120، الوسائل: 10/415، أمالي الشيخ: 202.

5- المصدر السابق: 101/130.

6- المصدر السابق: 101/132.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011, 12:05 AM   #5
الفاروق الاعظم
مشرف عام


الصورة الرمزية الفاروق الاعظم
الفاروق الاعظم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 03-27-2018 (02:47 PM)
 المشاركات : 1,421 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي التبرّك بكسوة الكعبة



التبرّك بكسوة الكعبة

1 ـ عن عتبة بن عبدالله، قال: سألت أبا عبدالله(عليه السلام)، عمّا يصل

____________

--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 82
--------------------------------------------------------------------------------

إلينا من ثياب الكعبة، هل يصلح لنا أن نلبس منها شيئاً؟ قال: يصلح للصبيان والمصاحف والمخدّة، يبتغي بذلك البركة إن شاء الله تعالى(1).

2 ـ عن مروان بن عبدالملك، قال: سألت أبا الحسن(عليه السلام)عن رجل اشترى من كسوة الكعبة شيئاً فاقتضى ببعضه حاجته، وبقي بعضه في يده، هل يصلح بيعه؟ قال: يبيع ما أراد، ويهب ما لم يرد، ويستنفع به ويطلب بركته..(2).



____________

1- الكافي، الفروع: 1/228، التهذيب: 1/575، من لا يحضره الفقيه: 1/91، الوسائل: 9/359 باب حكم الانتفاع بكسوة الكعبة.

2- الوسائل: 9/360.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011, 12:06 AM   #6
الفاروق الاعظم
مشرف عام


الصورة الرمزية الفاروق الاعظم
الفاروق الاعظم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 03-27-2018 (02:47 PM)
 المشاركات : 1,421 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي التبرّك بسؤر المؤمن وفضل وضوئه



التبرّك بسؤر المؤمن وفضل وضوئه

1 ـ عن محمد بن اسماعيل رفعه، قال: مَن شرب سؤر المؤمن تبركاً به، خلق الله بينهما ملكاً يستغفر لهما حتى تقوم الساعة(3).

2 ـ عن عبدالله بن سنان، قال: قال أبو عبدالله(عليه السلام): في سؤر المؤمن شفاء من سبعين داء(4).

3 ـ عن علي(عليه السلام) ـ في حديث الأربعمائة ـ، قال: سؤر المؤمن شفاء(5).


____________


3- الوسائل: 17/208 ح2، ثواب الأعمال: 83.

4- المصدر السابق.

5- الوسائل: 17/208، الخصال: 2/157.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 83
--------------------------------------------------------------------------------

4 ـ الشرب من فضل وضوء المؤمن فيه شفاء من سبعين داء أدناها الهمّ(1).
................................
1- كنز العمال: 9/186.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011, 12:07 AM   #7
الفاروق الاعظم
مشرف عام


الصورة الرمزية الفاروق الاعظم
الفاروق الاعظم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 03-27-2018 (02:47 PM)
 المشاركات : 1,421 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي التبرّك بشرب ماء السماء



التبرّك بشرب ماء السماء

1 ـ عن حمران، عن أبي عبدالله(عليه السلام)، قال: اشتكى رجل الى أمير المؤمنين(عليه السلام) فقال له: سل من امرأتك درهماً من صداقها فاشتر به عسلاً فاشربه بماء السماء، ففعل ما أمر به فبرأ، فسئل أمير المؤمنين(عليه السلام)عن ذلك: أشيء سمعته من النبي(صلى الله عليه وآله)، قال: لا، ولكني سمعت الله يقول في كتابه: (فان طبن لكم عن شيء منه نفساً فكلوه هنيئاً مريئا ) وقال: (وأنزلنا من السماء ماءً مباركاً)فاجتمع الهنى والمريء والبركة والشفاء، فرجوت بذلك البر(2) 2 ـ عن محمد بن مسلم قال: سمعت أبا جعفر (عليه السلام) يقول: قال رسول الله(صلى الله عليه وآله): (وأنزلنا من السماء ماءً مباركاً)، قال: "ليس من ماء في الأرض إلاّ وقد خالطه ماء السماء"(3).

3 ـ عن أبي عبدالله(عليه السلام)، قال: قال أمير المؤمنين(عليه السلام): اشربوا ماء السماء فإنّه يطهّر البدن ويدفع الأسقام. قال الله تبارك وتعالى: (وينزل

____________

2- تفسير العياشي: 1/218.

3- الوسائل: 17/210، مكارم الأخلاق: 446.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 84
--------------------------------------------------------------------------------

عليكم من السماء ماءً ليطهركم به ويذهب عنكم رجز الشيطان وليربط على قلوبكم ويثبت به الأقدام)(1).

.................................ز
1- المصدر السابق: 17/210 ـ 211، فروع الكافي: 6/387، المحاسن: 574. والآية في سورة الأنفال: 11.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011, 12:09 AM   #8
الفاروق الاعظم
مشرف عام


الصورة الرمزية الفاروق الاعظم
الفاروق الاعظم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 03-27-2018 (02:47 PM)
 المشاركات : 1,421 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي التبرّك بماء الفرات



التبرّك بماء الفرات

1 ـ عن أبي عبدالله(عليه السلام)، قال: ما أخال أحداً يحنّك بماء الفرات إلاّ أحبّنا أهل البيت...(2).

2 ـ عن علي بن الحسين يرفعه، قال: قال أبو عبدالله(عليه السلام): كم بينكم وبين الفرات؟ فأخبرته، فقال: لو كان عندنا لأحببت أن آتيه طرفي النهار(3).

3 ـ عن سعيد بن جبير، قال: سمعت علي بن الحسين(عليهما السلام)، يقول: إن ملكاً من السماء يهبط في كل ليلة معه ثلاثة مثاقيل مسكاً من مسك الجنة فيطرحها في الفرات، وما من نهر في شرق الأرض ولا غربها أعظم بركة منه(4).


____________

2- الوسائل: 17/211.

3- المصدر السابق: 17/212، الفروع: 6/388.

4- المصدر السابق.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011, 12:10 AM   #9
الفاروق الاعظم
مشرف عام


الصورة الرمزية الفاروق الاعظم
الفاروق الاعظم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 03-27-2018 (02:47 PM)
 المشاركات : 1,421 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي التبرّك بالتراب



التبرّك بالتراب

1 ـ عن أبي الحسن الرضا(عليه السلام) أنّه كان يترّب الكتاب وقال: لا



--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 85
--------------------------------------------------------------------------------

بأس به(1).

2 ـ عن علي بن عطية أنه رأى كتباً لأبي الحسن(عليه السلام)مترّبة(2).

3 ـ عن الرضا(عليه السلام)، قال: كان أبو الحسن يترّب الكتاب(3).

4 ـ عن الرضا (عليه السلام)، عن آبائه(عليهم السلام)عن النبي(صلى الله عليه وآله)، قال: باكروا بالحوائج فإنها ميسّرة، وأتربوا الكتاب فإنّه أنجح للحاجة، واطلبوا الخير عند حسان الوجوه(4).

ووردت في كتب الحديث عند أهل السنّة أخبار بذلك، منها:

1 ـ إذا كتب أحدكم فليترّبه فإنّه أنجح للحاجة(5).

2 ـ ترّبوا صحفكم أنجح لها فإن التراب مبارك(6).

3 ـ إن النبي(صلى الله عليه وآله) بعث الى أهل قريتين بكتابين يدعوهم الى الإسلام، فترّب أحد الكتابين ولم يترّب الآخر، فأسلم أهل القرية التي ترّب كتابهم(7).


____________

1- الوسائل: 8/497، باب استحباب تتريب الكتاب.

2- المصدر السابق.

3- الوسائل: 8/497، باب استحباب تتريب الكتاب 4- المصدر السابق.

5- جامع الترمذي: 5/66، كنز العمال: 6/289.

6- سنن ابن ماجة: 2/1240، باب تتريب الكتاب، ح 3774، كنز العمال: 6/517، ح 16799.

7- الإصابة: 2/304، حرف العين، القسم الأوّل، ترجمة عبدالله بن ربيع النميري، رقم 4669.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 86
--------------------------------------------------------------------------------

4 ـ إذا كتب أحدكم فليترّب كتابه فهو أنجح(1).

5 ـ إذا كتب أحدكم كتاباً فليترّبه فإن التراب مبارك وهو أنجح للحاجة(2).

6 ـ إذا كتبت كتاباً فترّبه فإنه أنجح للحاجة والتراب مبارك(3).

7 ـ ترّبوا الكتاب وسجّوه من أسفله فإنّه أنجح للحاجة(4).

8 ـ ترّبوا الكتاب فإنّه أعظم للبركة وأنجح للحاجة(5).

9 ـ ترّبوا الكتاب فإنّه أنجح للحاجة(6).

هذا وقد وردت الأخبار واستفاضت عن التبرّك بالقرآن، وبشهر رمضان، وبالسحور، وبتراب المدينة وتمرها، وبماء زمزم، وبجبل اُحد وغيرها كثير، ممّا يدل على أهمية موضوع التبرك، لذا نجد المسلمين على اختلاف مشاربهم يبادرون الى التبرك بكل ما عرفوا فيه البركة يبتغون بذلك التقرّب من الله سبحانه وتعالى وطاعة لأمر النبي(صلى الله عليه وآله)، ولا يخطر على قلب أحدهم بأنه يفعل ذلك تقرباً من الشخص أو الشيء المتبرك به، أو أنه يعتبر عمله هذا

____________

1- كنز العمال: 10/245.

2- كنز العمال: 10/245 ح 29306.

3- المصدر السابق: ح 29307.

4- المصدر السابق: ح 29309.

5- المصدر السابق: 10 / 246، ح 29310.

6- المصدر السابق: ح 29311.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 87
--------------------------------------------------------------------------------

عبادة لهذا الشخص أو الشيء المتبرك به، بل الجميع متصافقون على أن التبرك هو من الأعمال التي يُبتغى بها وجه الله تعالى ولا شيء سواه، وعلى هذا جرت سنّة المسلمين منذ عهد النبي(صلى الله عليه وآله)، والى يومنا هذا، ولم يخالف جمهور المسلمين إلا بعض الشذاذ الذين لا يفقهون كتاب الله، فيتناولون المتشابه منه، ويحرّفون الكلم عن مواضعه ليضلّوا المسلمين متهمين إياهم بالشرك والبدعة، إلاّ أن المسلمين يعلمون جيداً خبث هذه الأساليب وهدفها المنحرف، لذا انبرى جهابذة العلماء من كلا الفريقين (السنّة والشيعة) للردّ على بدع هذه الشرذمة الضالّة، وأبطلوا حججهم بالأدلة الدامغة، وردوا كيدهم الى نحورهم، وكان في طليعة من تصدّى لأذناب السلفية، هو الشيخ سليمان بن عبدالوهاب ـ وهو الأخ الشقيق لمحمد بن عبدالوهاب حامل لواء هذه البدعة ـ فردّ عليه بكتاب (الصواعق الإلهية في الرد على الوهابية)، ثم تلاه غيره من العلماء الغيارى على مصلحة الإسلام في الرد على هذه الفئة ودحض حججها.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011, 12:10 AM   #10
الفاروق الاعظم
مشرف عام


الصورة الرمزية الفاروق الاعظم
الفاروق الاعظم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 03-27-2018 (02:47 PM)
 المشاركات : 1,421 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي آراء بعض العلماء في التبرّك



--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 88
--------------------------------------------------------------------------------



آراء بعض العلماء في التبرّك

نود أن نختم بحثنا هذا بعرض آراء بعض علماء الإمامية ممّن تناولوا هذا الموضوع لنبيّن آراءهم في ذلك، فمنهم:


1 ـ الشيخ جعفر بن الشيخ خضر الجناحي النجفي (1156 ـ 1228 هـ):

قال: إنّ التواضع والتبرك والإكرام والاحترام لما هو معظّم عند الله من تعظيم الله، كما أن احترام قرآنه وبيته، ومساجده لانتسابها إليه، احترام له تبارك وتعالى. فمن عظّم عيسى ومريم وعزير لعبوديتهم وقرب منزلتهم، فهو معظّم لله، كما أن من عظّم بيت السلطان عبيده وغلمانه وأتباعه من حيث التبعية، يكون معظّماً للسلطان.

وأما من وجدها قابلة للتعظيم، وأهلاً له من حيث ذاتها لأجل العبودية والتابعية، وإن كان غرضه التقريب زلفى، إنّما يكون معظّماً لها.

وإنّي منذ ثلاثين حجة أنظر في اُصول طوائف المسلمين، محقّيهم ومبطليهم، فلم أجد أحداً يعظّم كتاباً، أو نبيّاً، أو مكاناً، أو عبداً صالحاً من غير قصد قربة من الله، أو انتسابه إليه، فقد ظهر أن هذا كلّه من باب طاعة الله وتعظيمه.

وأما عبدة الأصنام والعباد الصالحين، فإنّما أرادوا عبادتهم حق العبادة، كانوا يصلّون لهم ويصومون، ويكون ذلك لاستحقاقهم
--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 89
--------------------------------------------------------------------------------

بربوبيتهم في أنفسهم، أو الى التقريب زلفى، فهي عبادة حقيقية على الوجهين(1)...


2 ـ السيد محسن الأمين العاملي:

قال: لو كان احترام قبور الأنبياء والصلحاء عبادة لها وشركاً، لكان تعظيم الكعبة والطواف بها والحجر الأسود وتقبيله، والحجر والمقام والمساجد والمشاعر والأبوين وإطاعتهما، وخفض جناح الذلّ لهما، وخفض الأصوات عند رسول الله(صلى الله عليه وآله)وخفضه جناحه لمن اتّبعه من المؤمنين، وسجود الملائكة لآدم، وسجود إخوة يوسف وأبويه له، وتعظيم الجنود لاُمرائهم، والصحابة للنبي(صلى الله عليه وآله)وللخلفاء، والأنبياء لآبائهم واُمهاتهم وقيامهم وخضوعهم لهم، والوهابية للسلطان ابن سعود، وغير ذلك كلّه عبادة لغير الله وشركاً، ولم يسلم في الشرك نبيّ فمن دونه، لا يقال للتعظيم الذي نص الشرع عليه وأمر به لا كلام لنا فيه، وإنّما الكلام فيما لم ينص الشرع عليه، لأنا نقول: إذا فرض أن كل تعظيم عبادة وكل عبادة لغير الله شرك، يكون الله تعالى قد أمر بالشرك ورضيه وأحبّه وذلك باطل(2)...


____________

1- منهج الرشاد: 152، الفصل الثالث، في التبرك بالقبور ونحوها.

2- كشف الارتياب: 431.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 90
--------------------------------------------------------------------------------



3 ـ الشيخ محمد جواد البلاغي:

قال: إعلم أنّ من ضروريات الدين، والمتفق عليه بين جميع طبقات المسلمين، بل من أعظم أركان اُصول الدين: اختصاص العبادة بالله رب العالمين. فلا يستحقها غيره، ولا يجوز ايقاعها لغيره، ومن عبد غيره فهو كافر مشرك، سواء عبد الأصنام، أو عبد أشرف الملائكة أو أفضل الأنام.

وهذا لا يرتاب فيه أحد ممّن عرف دين الإسلام.

وكيف يرتاب، وهو يقرأ في كل يوم عشر مرات: (إيّاك نعبد وإياك نستعين)(1).

وبعد أن يورد مجموعة من الآيات في نفس المعنى يقول:

لكن العبادة ـ كما هو المفسّر في لسان المفسرين وأهل العربية وعلماء الإسلام ـ: غاية الخضوع، كالسجود والركوع ووضع الخد على التراب والرماد تواضعاً، وأشباه ذلك، كما يفعله عبّاد الأصنام لأصنامهم.

وأما زيارة القبور والتمسح بها وتقبيلها والتبرك بها، فليس من ذلك في شيء كما هو واضح، بل ليس فيها شيء من الخضوع، فضلاً عن كونها غاية الخضوع. مع أن مطلق الخضوع ليس بعبادة، وإلاّ

____________

1- الفاتحة: 5.


--------------------------------------------------------------------------------
الصفحة 91
--------------------------------------------------------------------------------

لكان جميع الناس مشركين حتى الوهابيين! فإنّهم يخضعون للرؤساء والاُمراء والكبراء بعض الخضوع، ويخضع الأبناء للآباء، والخدم للمخدومين، والعبيد للموالي، وكل طبقة من طبقات الناس للتي فوقها، فيخضعون إليهم بعض الخضوع، يتواضعون لهم بعض التواضع(1).


4 ـ العلاّمة الأميني في (التبرك بالقبر الشريف):

قال: لم نجد في المقام قولاً بالحرمة لأحد من أعلام المذاهب الأربعة ممّن لهم ولآرائهم قيمة في المجتمع، وإنّما القائل بالنهي عنه من اُولئك يراه تنزيهاً لا تحريماً، ويقول بالكراهة مستنداً الى زعم أن الدنوّ من القبر الشريف يخالف حسن الأدب، ويحسب أن البعد منه أ لْيَق به، وليس من شأن الفقيه النّابه أن يفتي في دين الله بمثل هذه الاعتبارات التي لا تبنى على أساس، وتختلف باختلاف الأنظار والآراء.

نعم، هناك اُناس شذّت من شرعة الحق، وحكموا بالحرمة، قولاً بلا دليل، وتحكماً بلا برهان، ورأياً بلا بيّنة، وهم معروفون في الملأ بالشذوذ، ولا يعبأ بهم ولا بآرائهم(2).


____________

1- الصواعق الإلهية في الردّ على الوهابية: 47 ـ 56.

2- الغدير: 5 / 146، باب التبرّك بالقبر الشريف.


 

رد مع اقتباس
إضافة رد
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




الساعة الآن 10:43 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Support : Bwabanoor.Com
HêĽм √ 3.1 BY:
! ωαнαм ! © 2010
منتديات دعوة الاسلامية